أكذوبة الإسراء والمعراج

في أحدى الأيام كان محمد نائماً عند بيت ابنة عمه هند بنت أبي طالب (لم يُعرف لماذا ينام عند إمرأة غريبة). وكان قد شرب لبناً ورفض الخمر (زعم أبو هريرة – صحيح البخاري).

في تلك الليلة يقول المسلمون أن محمداً ركب حيواناً أبيض أكبر من الحمار وأصغر من البغل (صحيح مسلم). ثم سافر للأقصى فصلى فيه، وبعدها ذهب للسماء عند الله ورأى عرشه وملائكته. ومرً على كل سماء يفتح بابها له أحد الأنبياء.(صحيح مسلم)

من جهل المسلمين أنه لم يفكر في هذه القصة أحد منهم، وهم يدّعون أن محمداً قد أسري به كجسد رغم أن زوجته عائشة قالت أنه أسري بروحه فقط (أي حلم لا أكثر). لكن دعونا نتسلى قليلاً بالعلم الذي سيوضح لنا لماذا هذه القصة تظهر الجهل التام بأسس الفلك وعلوم الحياة.

أولاً: المسافات

الليلة في أطول أوقاتها ثماني أو تسع ساعات. وهذه الرحلة يجب أن تتسع خلال هذه الساعات. لذا تعالوا نقسّمها.

دعونا من موضوع الوصول من مكة إلى القدس خلال أقل من ساعتين، دعونا نركّز على السماوات.

للخروج من المجموعة الشمسية نحتاج 4 ساعات ضوئية (ومثلها للعودة)، وبما أن سرعة الضوء هي أعلى سرعة ممكن وعندها تتلاشى المادة. وعلى فرض أن البغلة تسير بسرعة الضوء، ولم يستغرق في الإسراء والمعراج سوى عدة ساعات منها الصلاة ومقابلة الله والأنبياء والمساومة على عدد الركعات والصلوات.  فعرش ربك في المريخ على أبعد تقدير (نصف ساعة)ً. والأرجح ربك أقرب… على الأرض مثلاً!

وكملحدين فإننا نعتقد أن عرشاً كعرض الله عرضه السماوات والأرض… أو عرضه الأرض… يمكن كشفه بأي تلسكوب بسيط. فلماذا لم يرى أحد هذا الإله السحري؟ إعجاز أم كذب؟

ثانياً: الكائنات الحية

إن الطيارات الحديثة مزودة بغلاف حديدي يمنع الركاب من التطاير لأشلاء من سرعة الطيارة (300كم/ساعة). والبغلة السحرية لا تمتلك مثل هذه التقنيات والحماية إذا كانت سرعتها قريبة من سرعة الضوء كما يفترض(300.000كم/ثانية).

عند السفر في الفضاء فإن الإنسان يعيش 10-15 دقائق بدون هواء في الحرارة 4 مئوية. ويعيش 26 ثانية في برودة الفراغ قبل أن تنفجر أوعيته الدموية. والبغلة غير مزودة بنظام أوكسحين أو نظام تدفئة، وإلا كانت مركبة فضائية أكبر من البغل بكثير.

اللف والدوران الذي يقدمه المسلم: عنده حكاية سخيفة، ولا يريد الاعتراف بسخافتها فيبدأ بتأليف ألف تفسير و يزيده ألفاً كلما حشر في الزاوية، لكن كأي مسلم لا يمكن أن يلجأ للعقل

العقل الذي سيقول لك أن هذه القصة كذبة وغير واقعية

تعليقات

تعليقات